الثلاثاء , 16 يوليو 2019
إشراق نور من الظلمة
أشرق الإنجيل بنوره في الظلام السحيق والموحش

إشراق نور من الظلمة


إشراق نور من الظلمة
لقد صارع المسيحيون لأكثر من 1000 عام، في الكرازة بالإنجيل للشعوب الوثنية رغم إضطهاد تلك الشعوب لهم حتى أشرق الإنجيل بنوره في الظلام السحيق والموحش، وقد كان ذلك الوقت هو وقت نجاحات عظيمة للكنيسة، ومع دور الكنيسة في تقدم ملكوت الله في العديد من الأنحاء، إلا أن الجراحات التي أصابتها جراء حربها ضد الوثنية، تركت آثارها في صورة عادات وممارسات تعسفية.