السبت , 26 سبتمبر 2020
هل أنت “عدو نـفسك أم حبـيـبـها” ؟

هل أنت “عدو نـفسك أم حبـيـبـها” ؟

كيف تصف علاقتك بنفسك ؟

هل هي علاقة عدوانية وعدم تقدير ، أم هي علاقة قبول ومحبة ؟

أجب ب : ”نعم” أو ”لا” على كل من الأسئلة التالية حتى تكتشف بنفسك حقيقة مشاعرك تجاه نفسك.

1. هل تشك في صدق كل من يمتدحك ؟                                                                                                                          2 .  هل تصف نفسك بأنك كريم ، أو لطيف ، أو ودود ، أو شهم؟

3 . هل تلوم نفسك دائما ؟

4 .هل تدور برأسك حوارات بينك ، وبين الآخرين ؟

5. هل تعتقد أن وجودك يضفي سعادة على من حولك ؟

6. هل تكذب أحيانا في أمور صغيرة حتى يحتفظ الآخرون بإنطباع جيد عنك .

7. هل تترد طويلا قبل أن تشارك برأيك ؟

8. هل تتأمل كثيرا في أناقة غيرك ، أو وسامته، أو ملابسه، أو ممتلكاته؟

9. هل لديك شعور بأنك مراقب دائما ؟

10. هل تقدم الهدايا للآخرين حتى تشعر بقبولهم لك ؟

11. هل تشكو كثيرا من أن الناس يجرحون مشاعرك ؟

12. هل تسعى دائما لإرضاء كل من حولك على حساب وقتك ، وراحتك ؟

13. هل تثور بسرعة في وجه من تشعر أنه أقل منك، على حين تضبط أعصابك أمام من تشعر أنه أعظم منك ؟

14. هل تفكر كثيرا في رأي الآخرين فيك ؟

15. هل تهتز ثقتك بنفسك عندما ينتقدك الآخرون ؟

16. هل تعتقد أن الغضب من سمات الشخصية القوية ؟

17. إذا كنت تستقل حافلة و وددت إغلاق النافدة فهل تبادر إلى ذلك ،أم تتردد طويلا ؟

حـــسـاب الـدرجـات:

أعط نفسك درجة واحدة عن كل إجابة ب : ” نعم  ” ، وصفر عن كل إجابة ب : ” لا ”

ثم أحسب درجاتك.

الـــنــــــــتـــــيــــجـــة :

• إذا كان مجموع درجاتك أقل من (5) :

فأنت تحب نفسك محبة صحية سليمة ،وهذه العلاقة الصحية مع نفسك ضرورية لسلامتك النفسية ، والجسدية ، والروحية .

• وإذا كان مجموع درجاتك أكثر من (10) :

فأنت لا تحب نفسك ولا ترفق بها ، وإنما تقسو عليها وتقصر في أداء واجبك نحوها ، الذي يُحتم عليك أن تنظر لها بعين التقدير و الإحترام و الثقة و الحب الصحيح البعيد عن الغرور .

– لا تنظر لنفسك بعين الإحتقار ولا تقلل من شأن نفسك .

– لكل إنسان نقاط قوة ، ونقاط ضعف فلا تصف نفسك بالصفات السلبية دائما ، وإنما إسعى إلى تطوير شخصيتك . 

– لن يحترمك الآخرون ، أو يحبوك إلا إذا كانت علاقتك بنفسك علاقة احترام وتقدير   بدون غلو .  

 – تذكر دائما أن الرب _ إلهك معك _ يحبك .