الإثنين , 20 مايو 2019
مـــات هـــو لــنحــيــا نــحــن

مـــات هـــو لــنحــيــا نــحــن

مــن هــو هــذا الذي مات من أجلنا ولماذا؟؟

بكل بساطة هو يسوع لقد آتى لينقض أعمال إبليس ، فهو كان كبديل عنا وأخذ مكاننا على الصليب، حتى لم يعد لزاما علينا أن نأخد مكان العار و العقاب والإدانة ، لقد كان يسوع ”الذبيحة المقدسة’‘  الذي بدل مكان مجده بأن يدان بدلا منا، حتى نستطيع أن نشاركه مجده، وقد كان الصليب هو مكان المبادلة.

ماذا حمل يسوع على الصليب؟

• أخد خطايانا لنصير نحن بره:

”لانه جعل الذي لم يعرف خطية خطية لاجلنا لنصير نحن بر الله فيه”  (2كورنثوس5: 21)

• أخد أسقامنا وبجلده شُفينا :

4. ”لكن احزاننا حملها واوجاعنا تحملها ونحن حسبناه مصابا مضروبا من الله ومذلولا. 5 وهو مجروح لاجل معاصينا مسحوق لاجل اثامنا تاديب سلامنا عليه وبحبره شفينا”(أش53: 4،5)

• مات لنحيا و إفتقر لنستغنى بفقره:

.”وأقامنا معه وأجلسنا معه في السماويات في المسيح يسوع” (أفسس2: 6)

فهو أنقدنا من سلطان الظلمة ونقلنا إلى النور ، وما علينا نحن إلا أن نقدر هذه التضحية ونتبع وصاياه …

شكرا لك يا رب ، قدوس أنت .

 

 

 

 

تعليق واحد

  1. الله ارسله ابنه الوحيد حتى لايهلك كل من امن به بل تكون له حياة افضل , السيد المسيح كان هو الدبيحة الدي به تحققت المصالحة بين الله والانسان , لا الاعمال ولا الدبيحة البشرية يمكن لها ان تعطينا حياة
    المسيح هو الدي يعطي الحياة , وينقض عمل ابليس في الخطية المفضية للموت
    الشريعة جاءت لتكشف الخطية التي فينا
    والدبيحة البشرية ناقصة ولا يمكن لكل المحبين ان يقدموا الدبيحة
    فكان المسيح الدي جاء لينقض عمل ابليس وليقهره الى اخر تجربة انا وهي الموت على الصليب والقيامة من الاموات
    هو مات لنحيا وافتقر لنستغنى بفقره امين