الإثنين , 20 مايو 2019
أخي القارئ هل تعلم أنك لم تعد عبداً ؟!

أخي القارئ هل تعلم أنك لم تعد عبداً ؟!

 

أخي القارئ هل تعلم أنك لم تعد عبداً:

“آمن بالرب يسوع المسيح فتخلص أنت وأهل بيتك” (أعمال الرسل16. 31 )

كل شخص هو حر … مولود من فوق ولادة جديدة قد نجد أناس كثيرون يبحثون عن

الحرية و الخلاص من القيود ولا نقصد هنا

 العبودية المادية فقط بل أبعد من ذلك إنها العبودية الروحية،ٍ لكن يبقى جوهرها

واحد … تجريد بني آدم من حريته و إلجامه بسلاسل.

و لكن تبقى كل هذه الأشياء المكبلة للشخص وقتية تزول إذا ما تدارك نفسه

وحررها من قبضة عدو الخير.

أحبتي لنتبصر … و نفتح قلوبنا فالحل و الطريق نحو الخلاص هو سهل وهين إنه

في يد مخلصنا يسوع المسيح الذي يقول لنا:

  ” هاأنذا واقف على الباب واقرع. إن سمع احد صوتي وفتح الباب ادخل إليه وأتعشى معه وهو معي”. (رؤ3: 20)

“لا أعود اسميكم عبيدا لان العبد لا يعلم ما يعمل سيده لكني قد سميتكم أحباء لأني أعلمتكم بكل ما سمعته من أبي” (يوحنا 15: 15)